Monday, November 26, 2007

ماهو همك فى الحياه

مررت بكذا موقف وهذه المواقف مرتبطه بالبشر وجدتنى لا انام من الحزن انى افقدهم او اخسرهم او انهم يبعدوا عنى وفى عز همى وكربى تذكرت حالى مع الله هل انا احزن كل هذا الحزن ببعدى عن الله ليه خايفه على زعل البشر ولا اخشى مقت الله لى او بغضه لى

ليه باحرص على ارضاء البشر وخايفه دة يزعل ولازم اجى على نفسى علشان خاطر فلان ليه بنخاف نفقد اشخاص مع انهم لن يفيدونا ولن يضرونا الا بامر الله ليه لما نزعل مع صديق او نفقده بتسود الدنيا فى وشنا ليه لو حرمنا من انسان كنا نفسنا نرتبط بيه ليه بيتملكنا الياس والحزن ويكون مظهرنا كالاموات ونفقد حيويتنا ونشاطنا مع انه ممكن يكون هذا الشخص شرا لنا وليس خيرا ليه نشكو الله من غدر الاحباب ليه مش بنحزن كدة لما نكون مقصرين فى حق الله ليه مش بنسعى لارضائه انكسفت من نفسى قوى لما وجدتنى لا استطيع النوم لبعد ناس اعزهم او تركهم لى وعلى العكس تماما مقصره فى حق الله وانام قريره العين مع ان فى كربى وشدتى لا اجد احد يرفع عنى ما انا فيه سوى الله هل امهاله لنا وصبره علينا ومع كل اثامنا مازال يعطينا هل دة كله سبب عدم اهتمامنا ازاى نرضى ربنا ازاى مش نعرف ننام من التفكير هل ربنا راضى عنا ولا لاهل عرفت الحكمه ان ربنا يبعد عنك انسان كنت تحبه ومتعلق بيه

الله يريدك له وحدة لا يريد قلبك معلق باحد غيره هل احد فكر فى الحكمه فى موت السيدة خديجه رضى الله عنها وابى طالب فى عام واحد

مع انهم كانوا السند للرسول صلى الله عليه وسلم هل سالتم نفسكم ليه الرسول ولد يتيما ربنا لما يحب عبده يريدة لنفسه لايريدة يكون مشغول بغيره او يعتمد على غيره اويكون قلبه معلقا بغيره فقد الرسول للسيدة خديجه وعمه فى نفس العام حتى اذا حدثت الهجرة يكون النصر من الله وحدة وليس لبشرا دخل ولا تقول كتب التاريخ اصل


عمه ساعده او السيده خديجه ساعدته ( الا تنصروه فقد نصره اذا اخرجه الذين كفروا ثانى اثنين اذ هما فى الغار اذ يقول لصاحبه لا تحزن ان الله معنا)صدق الله العظيم

فلا تحزنوا لفراق او لبعد احد كنت فى يوم من الايام تعتقد انه خلك الوفى لان نيل رضا الناس لن تستطيع تحقيقه
فلا تطلب غير رضا الله مهما تخلى عنك من كنت تحسبهم احبابك
لا تكن عبدا لصديقك ولالمديرك ولا لزوجتك ولا لحبيبتك
وطول حياتى مر عليا بشر اشكال والوان وااقول دول عمرهم ما هايبعدوا ولكنهم بعدوا كلهم

والتقى بناس جديدة واكيد هانفترق مين بقى معايا على طول ومين اللى بالجا اليه ويسمعنى من غيرملل
الله جل جلاله
فهل نعيد تفكرنا بعلقتنا مع ربنا هل هايكون همنا الاكبر كيف نرضى ربنا وهل هو راضا عنا
هل هانبطل تفكير فى مين خايفين على زعله ومين بعد عنا وازاى نرضى فلان وغيره من البشر حتى ولو على حساب رضا ربنا
وعلى حساب نفسنا ايوة نعامل الناس بالحسنى ولا نؤذى غيرنا بس مش يبقى كل همنا ازاى نرضيهم ونهتم ونغتم ببعدهم عنا لان رضا كل الناس غايه لا ترتجى سال سيدنا موسى الله ان يجعل قومه يحبونه فقال له الله انى لم افعلها لنفسى وانا خالقهم
اللهم يا ربنا لا تجعل انسنا الا بك ولا حاجتنا الا اليك
عذرا الهى على ما كان منى فعفوك الهى ارجو
تدوينه مرتبطه بهذه التدوينه فى



35 comments:

إنـســـانـة said...

إرضاء الناس غاية لا تنال

والواحد لو رضا ربنا اساسا حيكسب كتير ومن ضمن الحاجات اللى حيكسبها هى رضاء الناس بردو سبحان الله

من ارضى الله فى سخط الناس رضي الله عنه وارضى عليه من اسخطهم فى رضاه

جزاكى الله خيرا وربنا يحبك ويحبب فيكى خلقه ويسعدك فى الدنيا وفى الآخرة اللهم آمين

ma_3alina said...

الحمد لله على سلامتك يا رفقة .. ما شااااء الله خاطرة جميلة ومميزة .. تسلم إيدك .. وربنا يبارك فيكي

عصفور المدينة said...

مدخل رائع للاقتناع بالفكرة ذكر يتم الرسول صلى الله عليه وسلم بارك الله في يمينك

الطائر الحزين said...

جميل جدا العرض والفكرة

عارفة المشكلة فى الامهال واننا نطمع فى عفو الله دوما دون النظر لعقابة ودون ان نقدم ما يستحق العفو

حالنا جميعا واتيتى على الجرح

دعواتك

koukawy said...

حسيت احساس حلو اوي مش عارفه اوصفه لما قريت البوست

Anonymous said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
الحقيقة هذا البوست كان لة اثر كبير على ربنا يكرمك ويكون هذا البوست فى ميزان حسناتك الحقيقة ان هذا ما فعلة الصحابة والصالحين ان احبو الله مخلصين لة هذا الحب فكانوا ما كانوا
وقد قال رسول الله فيما معناة احبب من شئت فانك مفارقة
فلابد لكى تبعد عن الام الفراق والاحزان ان تجعل حبك للة فقط ليس لشىء اخر
والله المستعان
اخيك عصام

شــــمـس الديـن said...

و الله شوفي يا رفقة

اكيد احنا مقصرين اولا علشان ربنا حليم علينا ... بس ارجع و اقول اننا اساسا اتربينا غلط من الاول و بقينا بنهتم للناس بشكل مباغل و فيه و المشكلة انه اللي يحاول يصلح دا تجد ان علاقتة بالناس اصبحت بشعة


المعادلة اساسا صعبة في ان الواحد يخلص قلبة لله سبحانة و تعالي و في نفس الوقت يوازن بين حبة للناس

هي درجات ايمان ... اللي زعل علشان حد ربنة خلقة و حطة في حياتة ربنا قادر ان لما الحد دا يمشي ربنا يدي سند تاني في حتة تانية ...مش لازم بنفس الصورة القديمة و لكن سند بردوا

تدوينة جميلة بورك فيك

mohand said...

السلام عليكم

مش عارف اقول ايه

بس عندك حق في اللي قولتيه


تحياتي وجزاكي الله خير

أمــ الله ــة said...

تدوينة ذات احساس عالى جدا جدا
دخلت قلبي بسرعة شديدة


ربنا يكرمك ويبارك فيكِ أختى


وعلى فكرة أنا بتأثر جدا ببيت الشعر الذى يقول

ذقت الهوا مراً ولم أذق الهوى *** يارب حلواً قبل أن أهواكا

فعلا الواحد لما بيحب اى حد بيشيل همه هل راضى عنى هل زعلان منى هل وهل وبيقعد فى حيرة وقلق

لكن فى حب ربنا فى طمئنينة واستقرار نفسى جميل جدا


أشهد الله أخيتى أنى أحبك فيه

آلام وآمال said...

تدوينة مميزة ومفيدة ما شاء الله
ربنا ينفعنا بيها ويجعلها في ميزان حسناتك

دكتور حر said...

رفقة عمر

ربنا يكرمك على البوست الجميل ده

لكن انا عندي قناعه ان اللي ربنا بيوفقه لمثل هذا الاحساس بيكون ربنا بيحبه لأنه بيذكره ويرجعله دايما

وان شاء الله ربنا يوصلنا للدرجه دي لكنها عايزه فعلا تواصل شديد وتذكر دائم لله

يحضرني قول رابه العدويه

فليتك تحلو والحياة مريرة
وليتك ترضى والانام غضاب

وياليت ما بيني وبينك عامر
وبيني وبين العالمين خراب

اذا صح منك الود فالكل هين
وبيني وبين العالمين خراب

********
بالنسبه لاسم المدونه استوقفي لبساطته شويه يعني هو مزيج من الفصحى والعاميه التلقائيه والتركيز
ربنا يكرمك عليه

اشكرك على الزياره وان شاء الله تنورينا على طول

المهـ إلي الله ـاجر said...

أولا تحيه صادقة علي كلماتك الرقراقة الطيبة الدافئة والتي إن دلت فعلي قلب حي ينبض بالإيمان . ونحسبك كذلك

المشكلة أختي اننا لا ننظر إلا تحت أقدامنا فقط ونستعجل الأمور العاجلة ونستبطيء البعيدة عن متناول يدينا أو أعيننا

فالقريب هو علاقتنا بمن يخالطنا ، والبعيد عن غالبيتنا هو علاقتنا بربنا لأنها غير ملموسة بالشكل المادي .. ولكن من حقق القرب من الله بصدق وتجسيد ووعي صحيح لمعني وقيمة القرب من الله علم كل ما ذكرتيه في كلاماتك الطيبة

اسال الله لي ولك ولجميع المسلمين القرب من العزيز الحكيم

رفقة عمر said...

انسانه

ماعلينا

باشمهندس عصفور المدينه

الطائر الحزين

كوكو

عصام اخى

شمس الدين

استاذ مهند

امه الله

الام وامال

دكتور حر

المهاجر الى الله

جزاكم الله خيرا جميعا
وبجد وجودكم بيسعدنى كتير وبيدخل السرور على قلبى
ادام الله بينا الود ولم يجعل للشيطان مدخلا بيننا
ورزقنا الله محبته
وجعلنا من الذين يظلهم فى ظله يوم لاظل الا ظله
اشكركم على دعمكم لى دائما وتشجعى وكلامك الطيب الجميل

allah-slave said...

بسم الله ما شاء الله ...
دايما اتنبه من كتاباتك لحاجات مكنتش فاهمة بالمنطق ده
فعلا بحس ان ربنا بيفتح عليا لما بقرى كتاباتك ... الابتلاء من علامات المحبة .. وعلامة المحبة حب الناس للى ربنا بيحبه

فلاتحزني

ان الله معك


حاجة كمان ... قال حبيبي المصطفى صلى الله عليه وسلم ( من ارضى الناس في سخط الله اسخطه الله فيمن ارضاهم في سخطه ومن اسخط الناس في رضا الله ارضاه الله فيمن اسخطهم في رضاه) صدقت يا رسول الله

كمان ساعات بحس ان اكتئابك ده ربنا بيسخرك انك تفرجى كرب الناس .. اللى انا واحد منهم

عندى كلام كتير عايز اقولوا بس اسيب فرصة لكل اللى بيحبوكي
سلام

التوأمان said...

يااه

فعلا والله الواحد بيتكسف من نفسه لما يجي يعمل حاجة مفيدة ويكتشف في الاخر انو ما كانش مخلص النيه لله او كان بيعمل الحاجة دي عشان حد تاني

كلامك اكثر من رائع

وجزاكم الله خيرا
بجد احنا فرحنا قوي لما لقيناكي حاطة اللينك بتاعنا عندك

ودا شرف احنا منستحقوش

البنت الشلبية said...

سلام عليكم
جزاك الله كل خير على كلامك
ربنا يقوى ايماننا كلنا ويبعدنا شرور انفسنا
يارب

رفقة عمر said...

عبدالله

اخبارك ايه
شكرا ليك على الجميل
فعا عبدالله ربنا اخا لم تلده امك و بجد باحس انك اخ لى بجد
جزاك الله عنى خير الجزاء وياارب يبعد عنك اى كرب وحزن اللهم امين يارب العالمين


التوامان

اهلا بيكم انتم مدونتكم تستحق دة راى الشخصى بس يارب دايما تكون بقوه البدايه ونشوف احلا مواضيع ان شاء الله


البنت الشلبيه

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

اللهم امين يارب العالمين

ابن عمر said...

جزاكم الله خيرا
هذا البوست قداوصل لى رسالة
ممن احب
والحمد لله فهمتها
من احب لقاء الله
احب الله لقاءه

Mohamed A. Ghaffar said...

اللى همه على الناس ذنبه على جنبه
والله همه على الله ذنبه على الناس

رينـــــــــــا said...

السلام عليكم
رفقه ازيك ربنا يبارك فيكى
سبحان الله يعنى فعلا الواحد مهما يعم عمره ما بيرضى كل الناس ولا يجتمعوا عليه ابدا ...لكن لو سعينا لرضى الله هنفوز برضى الله وسعادة وكماااااان حب الناس
ربنا ينور بصيرتنا للحق
احبك فى الله:)

منى said...

ربنا يكرمك يا رفقه ويهدينا جميعا لما يحب ويرضى

ربيــع said...

اهم حب لنا هو حب الله
وحينما ترتقي الارواح لهذا الحب
لن ينالها الحزن بنقصانها من بشر
فما من حبيب باقي سواه
:)

ربنا يديم علينا هذه النعمه..ويحبب الناس فيكي يابنتي ^_^

مؤمنه said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
دائما ما يخالجنى ذلك الشعور عندما يواتينى شعور من الضيق
فعلا نحن او انا اتكلم عن نفسى مقصره جدا فى حق الله
ولكن الا يكون ذلك مدخل لعباده افضل اتمنى من الله ذلك
واللهم لا تجعل حاجتى الا اليك ولا أنسى الا بك ولا رغبتى الا فى ثوابك والجنه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

mohand said...

السلام عليكم
انا علقت علي تعليقك

وكان فيه غلطه بسيطة واتصلحت
حاولي مره تانيه

بس انتي بتعرفي تحطي في مدونتك كود html ?

عموما قوليلي لو فيه المشكلة تاني
وفهميني بتجيلك فين بالظبط

تحياتي

صرخة حق said...

ايه حكاية عدم ارضاء الناس دي بالعكس يا ستي لازم البني ادم يهتم بزعل الناس ورضاهم بس ان لم يغضب الله يعني بمعني اصح هي دايرة من حدود الله وفي النص مسموح لينا ندور علي رضا الناس الم يأتي الله سبحانه وتعالي مهذبا للرسول صلي الله عليه وسلم بقول الله تعالي لو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك صدق الله العظيم يعني الالفة مطلوبة والارضاء مطلوب اعرف انه من المستحيل ارضاء الجميع ولكن ايضا علينا ان نتجاوز عن اخطاء الناس حتي يتجاوز الله عن اخطائنا تحياتي لكي اختي العزيزة

Tamer Nabil said...

الخوف من الله واجب ولازم يكون موجود داخل القلوب عشان بصلة الاعمال تكون ديما مظبوطة


لكن مع الانسان نقدر نقول مش خوف احترام واحيانا احساس يجوش بداخل الصدور اننا ظلمنا فلان بكبمة او قعل دون قصد

واحيانا يكون الانسان عزيز علينا ونخاف على الاقبال على فعل رغم صحتة الا انة هيزعل الانسان دة

هنا الخوف ايجابى ومحتاج الى بعض الخكمة فى التعامل وتوصيل الرسالة الية

تحياتى

karamella said...

من جعل الهموم همّاً واحداً هم المعاد كفاه الله همّ دنياه، ومن تشعبت به الهموم في أحوال الدنيا لم يبال الله في أي أوديته هلك

من كان همه الآخرة جمع الله شمله وجعل غناه في قلبه وأتته الدنيا وهي راغمة، ومن كانت نيته الدنيا فرّق الله عليه ضيعته وجعل فقره بين عينيه ولم يأته من الدنيا إلا ما كتب له

اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ
علمنا
قال علي بن أبي طالب:. (ارتحلت الدنيا مدبرة وارتحلت الآخرة مقبلة ولكل واحدة منهما بنون فكونوا من أبناء الآخرة ولا تكونوا من أبناء الدنيا فإن اليوم عمل ولا حساب وغداً حساب ولا عمل)
جزاكي الله خيرا

شباب روش طحن said...

وكأني كنت بحاجه لذلك المقال في ذلك الوقت تحديدا

mohand said...

السلام عليكم

مبارك

:):):):)

بيتنا القديم said...

أختي الكريمة
اشكرك من قلبي...علي مرورك الكريم وموساتي...أسأل الله الا تري مكروهاً فيمن تحب..!
سأمر لاحقاً لأقرأ مدونتك!
دمت بخير

No Fear said...

السلام عليكم
طبعا متعة الصلة بالله ليس لها مثيل لكن هو ده الإنسان بطبعه و ممكن نقول بغبائه فعلا
بس أنا مش عارف هو مش فكرة إعتماد لكن الإنسان ساعات بيكون محتاج حد يعيش معه مش يعتمد عليه أوتكون نهاية العالم لما يخرج من حياته بأي شكل
مشكلتنا خرجنا من اللي ربنا خلقنا عليه و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا
تخطينا المرحلة دي سبحان الله
مش فاهم أنا كلامي مفهوم و لا لا هو فيه أكتر من نقطة مش قادر أوصلها يارب تكون وصلت

رفقة عمر said...

ابن عمر
اهلا بحضرتك رزقك الله حبه وحب من احبه اللهم امين يارب العالمين

***********

استاذ محمد عبد الغفار

فعلا اول مرة اسمع الجمله دى بس فعلا اوجزت الموضوع فى كملتين وانا عماله اعيد وازيد وكتبت بوست طويل عريض
ربنا يبارك لحضرتك اللهم امين يارب العالمين


***************

رينا

حمد ا لله على سلامتك
ربنا يثبتنا ويثبتك اللهم امين يارب العالمين
احبك الذى احببتنى فيه
وجعلك من عبادة المقربين


**************
منى

اهلا بحضرتك سعيدة بوجودك جدا
ربنا يكرمن ويكرمك اللهم امين يارب العالمين

************

ربيع

ازيك عامله ايه بتجيبى الكلام الكبير دة منين ماشاء الله عليكى
ربنا يكرمك يارب ويزيدك من فضله


*****************


مؤمنه

يارب نكون افضل واحسن وربنا يرزقنا الاخلاص اللهم امين يارب لعالمين
سعدت بوجودك
ربنا يكرمك يارب


****************

استاذ مهند

جزاك الله خيرا والله يبارك فيك
شكرا قوى على المعلومه اللى اضافتلى

جعلها الله فى ميزان حسانتك اللهم امين يارب العالمين


*********************


صرخه حق

اهلا بيك سعيدة بوجودك
انا قلت نعامل الناس بلحسنى بس سؤال هل لما حد يزعل مننا بيكون حزننا كبير
طيب هل ونحن مقصرين مع الله هل بنحزن قوى كدة ولا مش فارق معانا هل ربنا راضا عنا ولا لا
دة اللى اقصدة مش ااقصد اننا نبعد عن الناس ولا لاكلام دة خالص بالعكس ربنا يحب ان الناس تحب بعضها وتعامل بعض بالحسنى
انا بس نفسنا نقرب من ربنا اكتر ونحبه اكتر ويكون حبنا للناس خالصا لله وليس للمصلحه دخل فيها
شرفتنى بجد


***************

استاذ تامر نبيل

اهلا بحضرتك
انا مع حضرتك فى كلامك بس برضه محتاجين نشوف شويه علقتنا بربنا ونحاول نحسنها اكتر من كتر زى كدة ما بنتودد للى بنحبهم نتودد لله ايضا
دة كان قصدى من البوست
اسعدنى وجود حضرتك جزاك الله خيرا


***************

كراميلا

مدونتى نورت تانى بتعليقك الجميل واضافتك اللى دايما بتضف ليا كثيرا
جزاك الله خيرا وثبتك على الحق اللهم مين يارب العالمين
جمعنا الله واياكى على محبته

************

شباب روش طحن

اهلا بحضرتك

الحمد لله على كل حال وجزاك الله خيرا على مرورك اللى بيسعدنى دايما
ربنا يثبتك اللهم امين ويفك كربك وييسر لك امورك

***********

بيتنا القديم

اهلا بحضرتك
البقاء لله والهمكم الصبر اللهم امين
حضرتك تشكرنى على واجب لازم اقوم به والله نتمنى نفعل اكثر من ذلك حتى تمر الاحزان بسلام
وربنا يخلف عليكم بالخلف الصالح اللهم امين يارب العالمين


******************

no fear

اهلاا بيك

اكيد انا عارفه تقصد ايه
وفاهماك بس انا ااقصد من البوست ياريت نحزن على تقصيرنا مع الله زى كدة ما بنحزن بتقصيرنا مع من نحب
وطبعا لازم يكون فيه حب بين الناس والفه طبعا بس مش تنسينا ربنا وعلاقتنا به وتوددنا اليه
يارب اكون وضحت وجهه نظرى
سعدت بمرورك
جزاك الله خيرا

صانعة الحرية said...

حبيبتى رفقة عمر
اولا انا متاسفه حاسه انى مقصره جدا معاكى يا ريت تلتمسى لى العذر
ثانيا
الموضوع جميل واقولك حاجه
(من ارضى الناس فى سخط الله سخط الله عليه و اسخط عليه من ارضاهم فى سخطه ومن ارضى الله فى سخط الناس رضى الله عنه ورضى عنه من اسخطهم فى رضاه)0

ابن عمر said...

حمدلله علي السلامه
فى رساله
عندى ليكى ياريت تقرأيها

walaa said...

بجد والله البوست بتاعك ده جه فى وقته والله انا ارتحت نفسيا لما قريته شكرا لك