Sunday, September 07, 2008

رحله الى الغيب


من اساسيات الايمان اننا نؤمن بالغيب مثل الجنه والنار والملائكه والجن وعذاب القبر ونعيمه والكرسى وكيفيه استواء الله على العرش منذ محاولتى للالتزام لم افكر انى اتتطرق للبحث فى الغيبيات الحمدلله مؤمنه بها ولكنها من صميم العقيدة والكلام فيها محتاج حذر شديد لان ممكن العقل يشت ويتذبذب الايمان اهتممت اكتر انى اهذب سلوكى طبقا للدين واتعلم كيفيه التعاملات بطريقه الشرع وطبعا باجتهد لان الامور صعبه على النفس وخصوصا ان الابتلاءات حولنا كتير والاستفزاز من حولنا اكتر فتهذيب النفوس يحتاج مجهود خارق فاشتغلت بتعلم اصول الدين والعبادات والمعاملات عن الغيبيات ولكن بعد وفاه والدى رحمه الله عليه فكرت فى كيفيه الحياه البرزخيه وهل يشعر بينا الموتى وهل رؤياهم فى المنام مستبشرين دة دليل على حسن حالهم فى القبر قرات واجهدنى البحث فى هذا الامر لانى حبيت يكون الكلام من الصحيح الموثوق منه فطبعا وجدت احاديث ضعيفه كتير لم احاول اضافتها للموضوع واقاويل شعرت منها انها مفتعله وحبيت انقل لكم ما قراته وفهمته لهذا الموضوع الذى لن ينجو منه احد وجميعا هنلقى هذا المصير هو الموضوع هايكون طويل شويه

حقيقه الموت


احتاار الناس فى حقيقه الموت ظن البعض انه هو العدم وانه لاحشر ولا نشر ولا عاقبه للخير والشر

وظن اخرون ان الروح باقيه لاتنعدم وانما المثاب والمعاقب هى الارواح دون الاجساد وان الاجساد لا تبعث ولا تحشر اصلا
وكل هذا غير صحيح بل الصحيح من الاحاديث والايات والاخبار المتواتره ان الموت معناه تغير الحال فقط وان الروح باقيه فى الجسد اما معذبه واما منعمه ومعنى مفارقتها للجسد انقطاع تصرفها عن الجسد بخروج الجسد عن طاعتها فان الاعضاء الات الروح تستعملها
والروح تعلم الاشياء بنفسها ولذلك قد يتالم بالحزن والغم والكمد ويتنعم بالسرور والفرح وكل ذلك لا يتعلق بالاعضاء فكل ما هو له صله بالروح فيبقى معها بعد مفارقه الجسد و ماهو له صله بالاعضاء يتعطل بموت الجسد الى ان تعاد الروح الى الجسد ولا يستبعد ان تعاد الروح الى الجسد فى القبر ولا يستبعد ان تؤخر الى يوم البعث والله اعلم
ان بالموت ينكشف له مالم يكن مكشوفا له فى الحياه كما قد ينكشف للمتيقظ مالم يكن مكشوفا له بالنوم والناس نيام فاذا ماتوا انتبهوا واول ما ينكشف له ما يضره وينفعه من حسناته وسيائته وينكشف كل ذلك عند انقطاع النفس وقبل الدفن

حال الروح بعد الموت

لايمكن كشف الغطاء عن حقيقه الموت اذ لايعرف الموت من لايعرف حقيقه الحياه ومعرفه الحياه بمعرفه حقيقه الروح والجسد

ولم يؤذن لرسول الله ان يتكلم فيها ولا ان يزيدعلى ان يقول (الروح من امر ربى ) فليس لاحد من علماء الدين ان يتكلم فيه وان اطلع عليه

ويدل على ان الموت ليس انعدام الروح وانعدام ادراكها ما ورد فى الشهداء اذا قال تعالى (ولا تحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون ) ولما قتل صناديد قريش يوم بدر ناداهم رسول الله صلى الله عليهم وسلم فقال (يافلان يا فلان قد وجدت ما وعدنى ربى حقا فهل وجدتم ما وعد ربكم حقا فقيل يارسول الله اتناديهم وهم اموات ؟ فقال صلى الله عليه وسلم (والذى نفسى بيده انهم لاسمع لهذا الكلام منكم الا انهم لا يقدرون على الجواب فهذا نص فى روح الشقى وبقاء ادراكها ومعرفتها والايه نص تخص الشهداء ولا يخلو الميت من سعادة او شقاوة وقال صلى الله عليه وسلم (القبر اما حفره من حفر النار او روضه من رياض الجنه ) وهذا نص صريح على ان الموت معناه تغير حال فقط وان ما سيكون من شقاوة الميت وسعادته يتعجل عند الموت من غير تاخير

وقال صلى الله عليه وسلم (اذا مات احدكم عرض عليه مقعده غدوة وعشيه ان كان من اهل الجنه فمن اهل الجنه وان كان من اهل النار فمن اهل النار ويقول هذا مقعدك حتى تبعث الى يوم القيامه ولكن الموت للمؤمن راحه من الدنيا وفتنتها
قال عبدالله بن عمرو انما مثل المؤمن حين تخرج نفسه او روحه مثل رجل بات فى سجن فاخرج منه فهو يتفسح فى الارض ويتقلب فيها وهذا الذى ذكره حال من تجافى عن الدنيا وتبرم بها ولم يكن له انس الا بذكر الله تعالى وكانت شواغل الدنيا تحبسه عن محبوبه والشهوات تؤذيه فكان فى الموت خلاصه من جميع المؤذيات وانفراده بمحبوبه الذى كان به انسه من غير عائق

هل الميت يشعربعد الموت


عن عمرو بن دينار قال مامن ميت يموت الا وهو يعلم ما يكون فى اهله بعده وانهم ليغسلونه ويكفنونه وانه لينظر اليهم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لاتفضحوا موتاكم بسيئات اعمالكم فانها تعرض على اوليائكم من اهل القبور ) ولذلك قال ابو الدرداء اللهم انى اعوذ بك ان اعمل عملا اخزى به عند عبدالله بن رواحه وقد كان قد مات وهو خاله
وقال صالح المرى بلغنى ان الارواح تتلاقى عند الموت فتقول ارواح الموتى للروح التى تخرج اليهم كيف كان ماواكم وفى اى الجسدين كنت فى طيب او خبيث
وقال عبيد بن عمير اهل القبور يترقبون الاخبار فاذا اتاهم الميت قالوا مافعل فلان فيقول لهم احوال من تركهم خلفه
قال مجاهد ان الرجل ليبشر بصلاح ولده فى قبره

وروى ابو ايوب الانصارى عن البنى صلى الله عليه وسلم ان نفس المؤمن اذا قبضت تلقاها اهل الرحمه من عند الله كما يتلقى البشير فى الدنيا يقولون انظروا اخاكم حتى يستريح فانه كان فى كرب شديد فيسالونه ماذا فعل فلان
وماذا فعلت فلانه وهل تزوجت فلانه فاذا سالوه عن رجل مات قبله وقال مات قبلى قالوا ان لله وان اليه راجعون ذهب الى امه الهاويه

كيف نعرف احوال الموتى

كلنا نحتاج ان نطمئن على احوال موتانا وهل هم منعمين او والعياذ بالله معذبين

اذا مات بنى ادم فقد تحول من عالم الملك والشهادة الى عالم الغيب والملكوت فلا يرى بالعين الظاهره وانما يرى بعين اخرى خلقت تلك العين فى قلب كل انسان ولكن الانسان جعل عليها غشاوة كثيفه من شهواته واشغاله الدنيويه فصار لايبصر ولما كانت تلك الغشاوة انقشعت عن الانبياءعليهم السلام فقد نظروا الى الملكوت وشاهدوا عجائبه وشاهدوا الموتى فى عالم الملكوت واخبروا عنهم ولذلك راى الرسول صلى الله عليه وسلم ضغطه القبر فى حق سعد بن معاذ وفى حق زينب ابنته
وامثالنا ممكن نرى ذلك ولكن فى المنام وهو من انوار النبوة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الرؤيه الصالحه جزء من سته واربعين جزءا من النبوه ) والرؤيا ومعرفه الغيب فى النوم من عجائب صنع الله تعالى وبدائع فطره بنى ادم

ولنعلم ان كل ماقدرة الله تعالى من ابتداء خلق العالم الى اخره مسطور فى اللوح المحفوظ
ومعنى النوم ان يتخلص القلب من انشغاله وينكشف الحجاب فيقع على القلب شئ مما فى اللوح المحفوظ
والنوم اخو الموت وهو يشبه الموت فى كشف الغطاء عن عالم الغيب
لقد كنت فى غفله من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد
فرؤيه احوال الموتى فى المنام واحوالهم وما يخبرونا به من اخبار هو حق اعلم صديقه لى كانت تقول ان امها المتوفاه كانت تاتيها فى الرؤيه تخبرها ماذا تفعل اذا احتارت فى امر ما
وايضا ذكرت نسرين الممثله المعتزله ان سبب التزامها واعتزالها الفن رؤيه والدها المتوفى وهو غضبان منها ويريدها ان تترك الفن واكيد كلا منا راى موتى من اهله يخبرونه بحالهم فى الاخرة او يبشرونه بشئ او يحذرونه من امر

هل يشعر الميت بزيارتنا له وهل يصل له دعاءنا

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم زوروا موتاكم وسلموا عليهم فان لكم فيهم عبره

وعن ابن سيرين قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
ان الرجل ليموت والداه وهو عاق لهما فيدعو الله لهما من بعدهما فيكتبه من البارين

بدليل ان الله اذن للرسول صلى الله عليه وسلم بزياره قبرامه امنه ولكنه لم يؤذن له بالاستغفار لها
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مامن رجل يزور قبر اخيه ويجلس عنده الا استانس به ورد عليه حتى يقوم

وقال ابو هريره اذا مر الرجل بقبر الرجل يعرفه فسلم عليه رد عليه السلام وعرفه

وقال بشار بن غالب رايت رابعه العدويه العابدة فى منامى بعد وفاتها وكنت كثير الدعاء لها فقالت لى يابشار بن غالب هداياك تاتينا على طبق من نور مخمره بمناديل الحرير قلت وكيف ذالك قالت هكذا دعاء المؤمنين الاحياء اذا دعوا للموتى فاستجيب لهم جعل ذلك الدعاء على اطباق من نور ثم ياتى به الى الميت فقيل له هذه هديه فلان اليك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما الميت فى قبره الا كالغريق المتغوث ينتظر دعوه تلحقه من ابيه او اخيه او صديق له فاذا لحقته كان احب اليه من الدنيا وما فيها وان هدايا الاحياء للاموات الدعاء والاستغفار

ولقد نهى الرسول عن سب الاموات وزجر عن فعل ما كان يسؤهم فى حياتهم وفيه زجر عن عقوق الوالدين بعد موتهما ما يسوءهما من فعل الحى فقدر روى فى الحديث ان النبى صلى الله عليه وسلم كان يهدى صديقات خديجه رضى الله عنها برا بها وصله فما يصل من بر ضده العقوق والقطيعه فكما يفرح الميت بالعمل الصالح والدعاء يتاذى ايضا بالاساءة والعقوق

ومن الروايات التى تخبر عن احوال الموتى فى الرؤى

عن العباس بن عبد المطلب قال كنت مواخيا لابى لهب مصاحبا له فلما مات واخبر الله عنه بما اخبر فحزنت عليه واهمنى امره فسالت الله تعالى حولا ان يرينى اياه فى المنام قال فرايته يلتهب نارا فسالته عن حاله فقال صرت الى النار فى العذاب لا يخفف عنى ولا يروح الا ليله الاتنين فى كل الايام والليالى قلت وكيف ذلك قال ولد فى تلك الليله محمد صلى الله عليه وسلم فجاءتنى اميمه فبشرتنى بولاده امنه اياه ففرحت به واعتقت جاريه لى فرحا به فاثابنى الله بذلك ان رفع عنى العذاب فى كل ليله اثنين
وعن عمرو بن عبد العزيز قال رايت رسول الله صلى الله عليه وسلم
وابوبكر وعمررضى الله عنهما جالسا عنده فسلمت وجلست فبينما انا جالس اذ اتى بعلى ومعاويه فادخلا بيتا واجيف عليهما
الباب وانا انظر فما كان باسرع من ان على رضى الله عنه وهو يقول قضى لى ورب الكعبه وماكان باسرع من ان خرج معاويه على اثره وهو يقول غفر لى ورب الكعبه

يمكن هناك صله لا نعلمها بين الاحياء والاموات فان الارواح جنودا مجنده يعنى ممكن تحب شخص ميت عمرك ما شوفته ولا قابلته ولكنك تشعر انه يحبك وتبادله حبا بحب هناك انسان كريم احسبه على خير توفاه الله رحمه الله عليه احبه من غير ما اشوفه ادعو له كما ادعو لوالدى واحبه كما احب والدى مع انى لم اره ولكنى سمعت عنه فقط رحمه الله هو ووالدى واموات المسلمين جميعا رحمه واسعه باكون سعيده وانا ادعو له ولوالدى لان دعائى يصل اليهم ويذكر لهم انها منى ودة بيسعدنى كثير وهافضل ادعيله هو ووالدى الى ان القاهم ان شاء الله فى الجنه ربنا يجعلنا من اهلها ويحسن ختامتنا اللهم امين يارب العالمين

والله اعلى واعلم

هذا جزء بسيط حاولت ابسط الموضوع على قدر استطاعتى من يريد المزيد عنده كتاب الروح لابن القيم

http://islamport.com/w/qym/Web/3173/1.htm

البوست القادم ان شاء الله هانعرف هل القبر يتحدث وما حقيقه عذاب القبر ونعيمه
كنت ناويه مش اكتب الا بعد رمضان لكن هذا الموضوع كان يهمنى كثيرا
ان ضللت فانما اضل على نفسى وان اهتديت فبما يوحى الى ربى انه سميع قريب
المصادر
كتاب احياء علوم الدين
كتاب التذكرة فى احوال الموتى وامور الاخره

15 comments:

سلوى said...

جميل يا رفقه بجد

اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين
اللهم آمين

عالم تاني
والله المستعان

yoyo said...

فى اول زيارة ليا لمدونتك احب اسجل لك اعجابى بيها وبموضوعاتك

ربنا يجازيك كل الخير

الموضوع فى منتهى الجمال كثير من تلهيه الحياة وتنسيه عن التفكير

اللهم ارحم امواتنا واموات المسلمين
اللهم امين يارب

ميرسى لمرورك على مدونتى المتواضعة

وان شاء الله يدوم التواصل بينا ان شاء الله

كل سنة وانت طيبة رمضان كريم

تحياتى

يويو

عالم حبيب said...

بارك الله فيكي أختنا رفقة عمر .. ورحم الله الوالد الكريم .. لا شك أن الموت هو بداية الطريق إلى الآخرة .. وأنه صعب شديد إلا على من يسره الله عليه .. فاسأل الله أن يهون علينا سكرات الموت وأن يثبتنا بالقول الثابت في الدنيا والآخرة

د/اجدع بنوته said...

رائع يارفقه

ماشاء الله

جزاكى الله خيرا

ورحم الله اموات المسلمين

يارب اللهم امتنا مسلمين

يوميات مواطن مصرى said...

الله عليكى

ربنا يجازيكى خير عما نشرتيه وعن الاستفاده اللى استفدها جدا من الموضوع ده

شكرا جدا ليكى

يوميات مواطن مصرى said...

ممكن حضرتك تاذنيلى انقل الموضوع على مدونتى لعل اخرين يستفيدوا منه
انتظر موافقتك

مـجـنـووون said...

جزاكي الله خيرا
وعلي فكرة الحاجات دي من العقيدة ، يعني مينفعش اابقي مسلم ومأمونش بيها

تقبلي مروري
مجنووون

منى said...

الموضوع ده كان محيرنى اوى وكمن عايزه اتاكد منه
نفسى اكلمهم واحس انهم سامعنى وحاسين بيا
بشوفهم فى الحلم بس مش بيتكلوا غير نادرا
وكانهم جايين يطمنوا عليه او يبلغونى رساله وبس
والله يا رفقه انتى متعرقيش الموضوع ده عمل فيا ايه
بعد ما اتاكدت انهم هيسمعونى
ربنا يكرمك يا رب
ويجمعك بحبايبك فى الفردوس الاعلى

نور من بعد عتمة said...

طب ما نشتري الكتاب
انتي هاتنقليهولنا هنا

اية الجديد يعني اللي بتضيفية للتدوين
غير القص واللزق

أمــانــى said...

رفقتى
ربنا يرحمنا امواتنا واموات المسلمين جميعا يااااااااااااااارب آمـــــــــــــين
ويحسن خاتمة المسلمين اجمع ياااااااااارب آمــــــــــين
بعد اذنك طبعا يارفقتى
ممكن ارد على نور من بعد عتمه
ما اكيد المعلومات هأتجيبها من كتب ومراجع حضرتك ربنا كرمك بالوقت اقرأ الكتب والمراجع حد تانى ظروفه لا تسمح له ان شاء الله سوف يستفيد ويدعو لها
ربنا يجعل كتاباتها فى ميزان حسناتها يااااااااااااااااارب امـــــــــــــين

صاحب المضيفة said...

بارك الله فيكي على ما أوردت وبينت



تحياتي

أحمد سعيد بسيوني said...

بسم الله الرحمن الرحيم

معذرة على الخروج عن الموضوع

ولكن
نكسة مصرية جديدة
في العاشر من رمضان 1429هـ
10/9/2008
على مدونة البحر
www.ana-elbahr.blogspot.com

نشرف بزيارتكم

تحياتي

سلوى said...

نور من بعد عتمة

بعد إذن رفقه عايزة أقول شئ لنور

مسأله الموت مش من المسائل اللي نألف فيها

في مراجع وكتب علماء أكثر خبره وعلما

وفي ناس مش بتفكر في موضوع الموت أصلا
وفي ناس ليس عندها فكرة عن الكتب أو المراجع دي

رفقه ألقت الضوء ع الموضوع
وعلى الكتاب

يعني قدمت تذكره بسيطه وموعظه
لمن أراد أن يتعظ

كل سنه وأنت طيب أخي
ووفقك الله دوما لكل ما يحب ويرضى

مؤمنه said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل سنه وانتى طيبه
يارب تكونى بخير وفى احسن حال
جزاكى الله كل خير على معلوماتك القيمه
ورحم الله والدك وجزاه الله عنك افضل جزاء ورحم اموات المسلمين اجمعين
رفقه.... اشهد الله انى احبكى فى الله
دومتى بخير ودامت لنا مواضيعك تزيد الايمان والتقوى فى قلوبنا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رفقة عمر said...

سلوى

يويو

استاذ عالم حبيب

د/اجدع بنوته

يوميات مواطن مصرى

مجنوووون

منى

صاحب المضيفه

احمد سعيد بسيونى

مؤمنه

بجد اسعدنى مروركم الكريم وجزاكم الله خيرا

استاذ نور من بعد عتمه

يارب دايما حضرتك فى النور وربنا يجعل لك نور ويجعل فى قلبك نور وفى سمعك نورا وعن يمينك نورا وعن يسارك نورا ومن فوق نورا ومن تحتك نورا

اسعدنى مرور حضرتك واتمنى حضرتك تزورمدونتى كتير ودايما استفيد بنصايح حضرتك
جزاك الله خيرا